تعد شركة مايكروسوفت خطةً لتخضع ويندوز 10 لبند خدمات الاشتراك الشهري، تحت خدمة تسمى Microsoft Managed Desktop  و بهذه التجربة تستهدف مايكروسوفت الشركات بدرجة أولى . ويبدو أنها خطوة منطقية من الشركة، لكن تبقى عملية الانتقال من النظام العادي On-premises software   وهو الذي يقوم على تنصيب البرنامج وتشغيله بالاعتماد على جهاز المستخدم، إلى نظام الاشتراكات ليس بالأمر السهل.

ووفقأً لبعض الأخبار فإن المفترض أن تقوم هذه الخدمة بالتركيز على الأعمال التجارية لتسهيل الحصول على أجهزة تعمل بنظام ويندوز مثل سطح مكتب بعيد، حيث أن مايكروسوفت تعمل على تطوير عروض الاشتراك لـ Microsoft Managed Desktop   وفقاً لشروط معينة تعمل عليها الشركة.
ولقد تمكنت مايكروسوفت بتطبيق هذا النظام على Office 365   و الذي يسمح للمستخدم بالاستفادة من خدماته بالاشتراك الشهري. ويتمحور نهج مايكروسوفت في هذا الاطار أنها تقوم بتوفير الجهاز ونظام التشغيل بالإضافة إلى الدعم الفني جملة واحدة لخدمتها Microsoft Managed Desktop

مقابل رسوم شهرية .————-

التصنيفات: أخبار

ضع رأيك هنا