خلال الأيام القليلة الماضية أثارت تغريدة على تويتر لرجل الأعمال الشهير والرائد في مجال التكنولوجيا “إيلون ماسك” الكثير من الجدل، المدير التنفيذي لكل من شركتي “سبيس إكس” و”تيسلا” أعلن عن رغبته في إخراج هذه الأخيرة من البورصة، وهو الخبر الذي أثار ضجة إعلامية كبيرة.

إيلون ماسك أعلن في تغريدة في الأسبوع الأول من الشهر الجاري عن عزمه بعد استشارة مجلس إدارة الشركة سحب تيسلا من البورصة وجعلها شركة خاصة، لكن يبدو أنه وبعد مشاورة مع المجلس قرر أخيرا التراجع عن هذا القرار حسبما أكد في بيان رسمي نهاية الأسبوع الماضي.

إيلون ماسك كشف في بيانه أن مجلس الإدارة قرر أن أفضل وسيلة لتطور شركة تيسلا هو بقائها في البورصة، كما أشار إلى أن مسار الخروج من البورصة كان سيكون طويلا وصعبا، وهو ما سيؤثر على مشاريع الشركة التي تحتاج تركيزا، خصوصا ما يتعلق بسيارة “Tesla Model 3”.

التصنيفات: أخبار

ضع رأيك هنا