Site Loader

منحت الحكومة الأمريكية الإذن لشركة مايكروسوفت لتزويد هواوي بأنظمة تشغيلها رغم الحظر المفروض على الشركة الصينية منذ مدة.

يعلم الجميع أن الحكومة الأمريكية فرضت حظرًا على شركة هواوي بحجة تهديدها للأمن القومي الأمريكي، وذلك فقد منعت الشركات من العمل معها سواء باستيراد منتجاتها أو تصدير منتجات أخرى لها، وكانت شركة التقنية الكبرى أكبر المتأثرين بالأمر لا سيما جوجل ومايكروسوفت واللتان تمتلكان أكبر نظامي تشغيل متاحين لهواوي، لكن الحكومة الأمريكية منحت الشركات بعض الوقت من خلال منح هواوي مهلة 3 شهور لثالث مرة قبل أيام للعمل بشكل مؤقت مع بعض الشركات.

أما الآن، فقد سمحت الولايات المتحدة لشركة مايكروسوفت لتزويد نظيرتها هواوي بالأنظمة الخاصة بها لا سيما نظام تشغيل الحاسوب ويندوز.

وتمتلك مايكروسوفت العديد من الأنظمة التقنية وبراءات الاختراع التي تعمل بها هواوي، من بينها نظام تشغيل ويندوز الغني عن التعريف.

كانت الحكومة الأمريكية حصلت على طلبات من نحو 300 شركة ترغب بالعمل مع هواوي، بينها مايكروسوفت التي حصلت على الإذن، حيث تم حتى الآن معالجة إجراءات نحو نصف الطلبات المقدمة، لذلك من الممكن أن يتم الموافقة على طلبات شركات أخرى مثل جوجل لدعم أجهزة هواوي بأحدث نسخ أندرويد والتطبيقات المصاحبة للنظام.

يُشار أن هذا الترخيص يتيح لمايكروسوفت والشركات المقدمة بيع منتجاتها وأنظمتها لهواوي، ولا يتيح لها استيراد منتجات الشركة الصينية.

المصدر