Site Loader

يشكل وباء فيروس كورونا المستجد تحديا عالميا على جميع المستويات و على رأسها الميدان الصحي، دون نسيان المجال الاقتصادي و الصناعي و التكنولوجي، و من أجل مساعدة المجال الصحي في رفع التحدي فإن الكثير من الجهات العالمية دخلت على الخط لذلك.
و تعد شركة آبل الأمريكية واحدة من هذه الجهات، فقد قررت تقديم مساهمة قيمة في جهود محاربة وباء فيروس كورونا المستجد على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية، و خصوصا المجال الطبي الذي يعاني فيه العاملون من أطباء و ممرضون و إداريون لنقص كبير في الإمكانيات مقارنة بالرقم المرتفع للضحايا الذين يصابون بهذا المرض منذ ظهوره أول مرة في مدينة ووهان الصينية، 

فقد قال مايكل بينس نائب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن شركة آبل قررت منح مساهمة تقدر بـ تسعة ملايين كمامة طبية من نوع N95 موجهة لكل المنشآت الطبية في كل أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، و رغم أن تفاصيل هذا التبرع غير واضحة و كيفية حصول آبل على هذا النوع من الكمامات الطبية علما أن مجال عملها في التقنية بعيد جدا عن هذا المجال، إلا أن مايك بينس قال كذلك أن شركات تقنية أمريكية أخرى كفيسبوك و IBM و تيسلا تعهدت بالقيام بنفس الشيئ.