Site Loader

سرحت شركة Airbnb التي توفر منصة عالمية لتأجير واستئجار أماكن السكن حول العالم عن حوالي 25% من طاقم موظفيها العامل حيث استغنت عن خدمات ما يقرب من 1900 موظف.

ويأتي هذا القرار بعد معاناة للشركة خلال الشهرين الماضيين بسبب إلغاء كم كبير من الحجوزات على إثر تطبيق اجراءات الحجر المنزلي للحد من انتشار فايروس كورونا؛ كما هو الحالي مع الحجوزات المستقبلية التي تشهد تباطؤ هي الأخرى في الوقت التي بدأت فيه بعض الدول بالتخفيف من إجراءات الحظر بشكل تدريجي.

مما يعني أن الفايروس سيكون له أثراً مباشراً على إيرادات الشركة التي تأثر حالياُ بشكل ملحوظ حيث قال المدير التنفيذي Brian Chesky أن إيرادات 2020 ستكون نصف ما حققته الشركة خلال العام الماضي 2019.

مضيفاً أن أعمال Airbnb شهدت ضربة قوبة فيما جاء في تقرير لموقع The Information أن إجراء تسريح الموظفين من المفترض أن يوفر على الشركة مبلغ يتراوح من 400 إلي 500 مليون دولار في العام.

وعلى أخر جانب من احتواء أثار الأزمة الحالية قامت الشركة بالإعلان عن سياسة مرنة لالغاء الحجوزات تمتد حتى 31 مايو الجاري، مما يوفر مساعدة للعملاء الذين لن يكونوا مستعدين للقيام برحلاتهم المجدولة.


المصدر

The Verge