apple-logo_redمن عادة الشركات العملاقة مواجهة الكثير من الدعاوي القضائية في وقت قصير، وهذا هو الحال مع أبل التي تواجه دعوى قضائية جديدة تتهم الشركة بعدم تنبيه المستخدمين بشكل كافٍ تجاه السعة التخزينية التي يتطلبها الترقية إلى نظام iOS 8. رُفعت الدعوى بواسطة ويليام أندرسون من شركة Cuneo, Gilbert, & Laduca التي تتخذ من واشنطن مقرًا لها وجاء فيها أنّ الترقية للإصدار الأحدث من أبل يُمكن أن يستحوذ على نسبة 23.1 بالمئة من إجمالي السعة التخزينية للجهاز.

ونوّهت الدعوى إلى الهدف الترويجي من عدم تنبيه أبل مستخدميها للسعة التخزينية الكبيرة الذي يتطلبها التحديث، حيث تُروّج أبل للاشتراك المدفوع في خدمة iCloud للحصول على سعة تخزينية إضافية عند نفاذ السعة الأصلية للمستخدم، وجاء في نص الدعوى

باستخدام هذه التكتيكات التسويقية يحصل المُدعى عليه على سعة تخزينية أقل من المُعلن عنها، فقط كي يُعرض عليه بيع المزيد من المساحة في لحظة يائسة، على سبيل المثال، عندما يُحاول المستهلك تسجيل أول التقاط صور في أحد المناسبات.

وحتى الآن لم ترد أبل على هذه الدعوى القضائية ولكن شخصيًا أتوقع دفاعًا شرسًا من أبل عن نظام تشغيلها وخططها التسويقية الخاصة.

المصدر

التصنيفات: قضايا الإنترنت

ضع رأيك هنا