وفقاً لتقارير من عدة وسائل إعلامية بات تطبيق تيليجرام التطبيق المفضل للكثير من الجماعات الإرهابية والحديث عن هنا داعش والارهابيين الموالين لها تحديداً ، السبب طبعاً هو التدابير الأمنية المشددة التي تفرضها شبكات مثل فيسبوك وتويتر للمحتوى المتطرف .

حادثة برلين قبل أيام ساهمت في زيادة حدة الانتقادات لتيليجرام مع التقارير التي تحدثت عن حملات كبيرة داخل التطبيق بين الارهابيين تدعوا المتطوعين لموجة من القتل والفوضى في فترة الأعياد ، حيث يرى الخبراء أن تيليجرام لاتقوم بتدابير صارمة وعدوانية تجاه الجماعات الإرهابية مقارنة بمنافسيها .

رداً على ذلك أعلنت تيليجرام من ناحيتها أنها تقوم بإغلاق 60 قناة مرتبطة بمنظمات داعش وأنصارها يومياً حيث يصل هذا الرقم إلى أكثر من 2000 قناة شهرياً مؤكدة أنها تحاول الحد من تلك القنوات قبل أن تنتشر .

المصدر 1.2

التصنيفات: أخبار

ضع رأيك هنا