لربما أنها محطة جديدة من محطات التقنية ومسيرة تطورها في حياتنا المعاصرة، كان هنالك عدة محطات في الماضي ساهمت بتشكيل واقعنا المعاصر اليوم، الحاسوب – الانترنت – الهواتف الذكية وتطبيقاتها، جميع تلك المحطات فتحت أمام البشرية آفاقاً جديدة لم تكن بالحسبان، أما المحطة التي نتحدث عنها هنا فهي انترنت الأشياء – المساعدات الشخصية – الأجهزة الذكية، هذه النوعية من المنتجات التي تتصل لاسلكياً وتقوم بأداء المهام نيابة عنك، التي تسهل علينا حياتنا في الكثير من الجوانب، نشاهد الكثير من المنتجات والحلول وهي تظهر من حولنا يوماً بعد يوم، والقادم يحمل الكثير.

اليوم سيقتصر حديثنا عن “أمازون إيكو” أو “Amazon Echo”، ذلك الجهاز الذي يمكنك شراءه بأقل من 200 دولار وإدخاله إلى المنزل كأحد أفراد الأسرة. كنا قد تحدثنا سابقاً عن أهم الأشياء التي يمكنك طلبها من هذا الجهاز، تلك المهام التي يمكنه تنفيذها لك، أما هذه المقالة فسوف تعطيك نظرة شاملة لهذا المنتج ولمكوناته الرئيسية.

تمهيد وتعريف

هذه الأنظمة تسمى باللغة الانجليزية “Intelligent personal assistant“، والتي يمكن أن نترجمها بالعربية إلى “مساعد شخصي ذكي” ، وهي عبارة عن نظام أو برنامج حاسوبي يتلقى الأوامر من الشخص ليحاول تنفيذها بما لديه من مصادر وأدوات، هذه التطبيقات تعمل في العادة عبر الأوامر الصوتية، فمثلاً بدلاً من أن تبحث انت عن شيء في الانترنت؛ يمكنك الطلب من المساعد أن يبحث لك عن ذلك الشيء أو المنتج، ليس هذا فحسب، ويمكن أيضاً أن تطلب منه أن يشتري لك المنتج ليتم إيصاله إلى باب المنزل -لأنه يعرف عنوانك-.

تلك المساعدات الشخصية يمكنها أن تستوطن الهواتف الذكية أو أي أجهزة تقنية، وكذلك يمكنها أن تسكن في بعض الأجهزة الخاصة التي صممت لهذا الغرض، مثل جهاز “أمازون إيكو” أو “Amazon Echo” الذي هو موضوع هذه المقالة، فهو عبارة عن جهاز أسطواني يستقبل الطلبات الصوتية من سيده -الذي هو أنت- ثم يحاول تنفيذها إن كان بمقدوره ذلك، أن الاعتذار لك إن كان لا يستطيع.

المساعد الشخصي الخاص بشركة أمازون والذي يسكن جهاز “Amazon Echo” هو أمازون إليكسا “Amazon Alexa”، أو اختصاراً “أليكسا“. إذاً يجب أن نفرق بين أليكسا الذي هو النظام الذي يسمعك ويفهمك ويسكن بداخل أمازون إيكو الذي هو الجهاز الإسطواني الجميل الذي تضعه فوق الطاولة، لذلك فأنت عندما تطلب وتأمر فأنت تتحدث إلى “أليكسا”، فأنت تبدأ كلامك بنطق اسمه كي يعير لك الانتباه ويحاول فهمك.

أجهزة مختلفة

نسمع عن Amazon Echo، لكن نسمع أيضاً عن Amazon Echo Dot، أو اختصاراً بالـ(dot)، فما هو الفرق بينهم؟ وماهو Amazon Tap؟ وهل يوفر نفس الخصائص السابقة ام فيه ميزات إضافيه؟

دعنا نتفق أن المنتج الأساسي هو Amazon Echo كما هو واضح في الصورة أعلاه، هو الذي يوفر الخصائص الكاملة والسماعات القوية التي من خلالها تستمع لرد أليكسا وكذلك للموسيقى أو أي مادة صوتية، أما “Echo Dot” فهي نسخة مصغرة من الجهاز يمكن وضعها في عدة أماكن في المنزل، يأتي بسماعة لكنها ضعيفه، يمكنه أن يستجيب لك مثل Echo بالضبط، ولأنه أرخص في السعر، يمكنك شراء عدة أجهزة منه وتوزيعها في غرف وأنحاء منزلك كي تتمكن من التحدث إلى أليكسا في أي مكان.

الجهاز الصغير Dot يمكن ربطه بسماعات خارجية، من أجل الاستماع بشكل جيد، كما يمكن شراء العديد من الأجهزة الصغيرة أو الجهاز الأصلي الكبير وربطها جميعاً عبر التطبيق الذي تستخدمه في هاتفك الذكي -كما سنعرف لاحقاً-.

أما جهاز Amazon Tap فهو النسخة التي تهتم أكثر بالصوت الخارج، فهو في الأصل عبارة عن سماعة ذكية خارجية، يمكن حملها معك في خرجاتك ورحلاتك للاستماع للموسيقى المفضلة لديك، فهي تأتي ببطارية قابلة للشحن على عكس الأجهزة السابقة التي يتطلب الأمر توصيلها بالكهرباء.

هذه السماعة الذكية تتيح لك الخيارات الكاملة لـ Amazon Echo، فأليكسا موجود بداخلها أيضاً، في البداية سوف تجهزها عبر التطبيق داخل هاتفك الذكي من أجل تعريفها على شبكة الوايرلس في المنزل، كي تتصل به وتقدم لك جميع الخدمات الأخرى، بعدها يمكنك سؤالها أو الطلب منها، وبدلاً من أن تناديها باسمها كما في الأجهزة الأخرى، سوف تضطر إلى ضغط زر خاص كي تستمع إليك، هذا من أجل توفير الطاقة لأنها تعمل على البطاريات. أما إن كنت خارج المنزل بعيد عن شبكة الوايرلس، حينها يمكنك ربطها بهاتفك بالبلوتوث كي تستمع لبعض الموسيقى. لمزيد من المعلومات يمكنك مشاهدة هذا الفيديو.

يمكن شراء Amazon Echo بسعر 180 دولار، أما الـ dot فسعرها فقط 50 دولار، أما Amazon Tap فهو بـ130 دولار.

أليكسا Alexa

كما ذكرنا سابقاً أن Amazon Echo هو الجهاز المادي، أما Alexa فهي البرنامج التطبيقي، أو النظام الذي يسكن جسد الإيكو، هذا النظام يحتاج لأن يتصل بالانترنت كي يقدم لك خدماته، يمكنه الاتصال بالانترنت عبر شبكة الواي فاي المتاحة في منزلك، لذلك يجب عليك أن تضعه في مكان قريب من الشبكة، وإن كنت تنوي شراء عدة أجهزة Dot لتوزيعها في أنحاء المنزل، فمن الجيد أن تغطي منزلك بالكامل بالانترنت اللاسلكي بشكل جيد (يمكنك استخدام Google Wifi لتغطية منزلك بالانترنت).

الذي يجمع الأجهزة كلها ويربطها مع بعضها البعض هو تطبيق في هاتفك الذكي، تطبيق يسمح لك بالتحكم بتلك الأجهزة، كما يوفر الكثير من المعلومات المفيدة ويقدم لك سجل الأوامر الصوتية السابقة التي طلبتها من إليكسا، ومن الوظائف المهممة التي يقدمها: تثبيت المهارات الجديدة Skills كما سنتعرف عليها في فقرة قادمة.

يمكنك تثبت تطبيق Amazon Alexa على هاتفك الأندرويد أو الآيفون ، كما يمكن الوصول إليه عبر الويب مباشرة، سوف تسجل دخول عبر حسابك الأساسي في Amazon، وإن كنت لا تمتلك واحداً فيمكن القيام بإنشائه بالمجان كي تستفيد من جميع خدمات أمازون.

المهارات Skills

يمكن اعتبار المهارات Skills في أمازون إيكو مثل التطبيقات في الهواتف الذكية، فإذا كان الأندرويد هو نظام تشغيل للهاتف الذكي فإن أليكسا هو نظام تشغيل لأمازون إيكو، وإذا كانت التطبيقات Apps هي البرامج التي تعمل داخل الأندرويد، فإن المهارات Skills هي البرامج التي تعمل داخل نظام أليكسا.

الجميل في الأمر أن تطوير المهارات “Skills” مفتوح للجميع، لأي مطور أو صاحب منتج أو تطبيق، من أجل أن يدخله إلى نظام إليكسا، كي يسمح للمستخدم باستخدام المنتج أو التطبيق عبر الأوامر الصوتية عبر أليكاس، لذلك نجد الكثير من المهارات التي تضاف يوماً بعد يوم إلى ما يمكن تسميته بـ”متجر المهارات” في أمازون، وبالتالي تزيد وظائف أليسكا التي يمكنه القيام بها.

يمكن تصفح المهارات وإضافتها عبر تطبيق أمازون أليكسا في الهاتف، وبعد أن تضيف المهارة سوف تتمكن من تفعيلها بأمر صوتي واحد ثم استخدامها، مثلاً يمكنك إضافة مهارة “Domino’s Pizza” من أجل أن تتمكن من طلب البيتزا بأمر صوتي، أو يمكن إضافة مهارة “CNN Flash Briefing” كي تطلب من أليكسا أن تقرأ لك أهم عناوين الأخبار من CNN، كما أن مهارة “Capital One” تتيح لك مراقبة حسابك البنكي ومعرفة تفاصيل المشتريات وطلب التقارير التفصيلية مباشرة عبر الصوت، وغيرها من المهارات.

أسألة وأجوبة

  • هل يمكن التعامل مع أليكسا باللغة العربية أو أي لغة أخرى؟

للأسف، حالياً اللغة الانجليزية هي وسيلة التواصل الوحيدة، لكن يمكن أن يتغير الوضع في المستقب.

  • هل يمكن تغيير الصوت الأنثوي في إليكسا إلى صوت رجل؟

للأسف لا، في الوقت الراهن

  • كيف أطلب من أليكسا أي شيء؟

كي تستقبل أليكسا الأمر، يجب أولاً نطق كلمة الإيقاظ “أليكسا” ثم التحدث بالأمر بعده مباشرة، يمكن تغيير هذا الإعداد لجعل النظام يستقبل الأوامر مباشرة.

  • هل يمكن تغيير كلمة إيقاظ أليكسا إلى أي كلمة أخرى مخصصة

يمكن تغيير كلمة الإيقاظ إلى واحدة من ثلاث كلمات فقط: Alexa – Amazon – Echo

  • لا أحب أن تستمع أليكسا لكل ما أقول، هل يمكن إيقافها؟

هنالك زر في الجهاز من أجل كتم المايك كي تتوقف عن تحليل الصوت القادم إليها.

يمكنك الإطلاع على هذه المقالة -بالانجليزية- لمعرفة الأشياء التي لا يدعمها Amazon Echo.

التصنيفات: مقالات

ضع رأيك هنا