بعيدًا عن المنافسة الشرسة التي فرضتها فيسبوك وتطبيق انستغرام على تطبيق سناب شات Snapchat، فإن شركة سناب Snap Inc تسير في طريق الكاميرا والتصوير بشكل عام وقرّرت منذ 2016 الخروج من عباءة التطبيق فقط.

ذلك التمرّد نتج عنه نظّارات Spectacles، النظّارات التي تسمح لمستخدمي سناب شات بتسجيل الفيديو ونشره مُباشرةً على التطبيق ليظهر بإطار دائري وكأنه انعكاس لما تُشاهده عين المُستخدم.

وكأي مُنتج تقني جديد، فإن الحماسة كانت عالية جدًا فور الإعلان عن النظّارات خصوصًا أنها توفّرت بكمّية محدودة، ليهرع الجميع لشرائها من آلة البيع التي طرحتها الشركة في مواقغ جغرافية مُحدّدة، أو من المتاجر الإلكترونية العالمية. وبالقفز زمنيًا منذ إطلاق النظّارات إلى يوم 3 أكتوبر/تشرين الأول، يُمكن للمرّة الأولى الوقوف على الأرقام التي حقّقتها الشركة في المجال الجديد الذي دخلته قبل عام تقريبًا.

إيفان سبيغل Evan Spiegel ذكر أن سناب باعت أكثر من 150 ألف نظّارة في عامها الأول، وهو رقم يفوق توقّعات الشركة التي وصلت إلى 100 ألف قطعة فقط، وهو أمر دعا سبيغل للتفاخر مع اعتبار أن تلك الأرقام نجاح كبير خصوصًا بعدما قارنها بمبيعات أجهزة “آيبود” iPod في عامها الأول، والتي لم تتجاوز في ذلك الوقت 143 ألف قطعة، في إشارة منه لوجود أمل وقد تكون نظّارات Spectacles فئة جديدة يطلبها الجميع.

نجاح الجيل الثاثي، والأجيال القادمة بكل تأكيد، يعتمد على الكثير من العوامل أهمّها الواقع المُعزّز خصوصًا بعدما أطلقت آبل حزمة ARKit وغوغل حزمة ARCore، وبالتالي يُمكن للقائمين على تطوير النظّارة إضافة موشور لها لعرض بيانات على العدسة مع الحفاظ على خاصيّة التصوير أيضًا. بهذا الشكل يُمكن للنظّارة بالفعل أن تبدأ بحصد الإعجاب على نطاق أوسع والسير على خُطا آيبود، فبالنظر إلى جهود آبل وغوغل وبقيّة الشركات وعملهم الآن على تطوير نظّارات للواقع المُعزّز، تحتاج الشركة للحركة في اتجاهات جديدة كذلك.

التصوير لوحده لا يكفي أبدًا لدفع عجلة نظّارات سناب لأن كاميرات GoPro صغيرة الحجم وتتطوّر عامًا بعد عام، وتتحسّن فيها وظائف الاتصال كذلك، وبالتالي قد تُصبح قادرة على نشر الفيديو بشكل مُباشر على حسابات المُستخدمين على الشبكات الاجتماعية، وهنا الحديث عن انستغرام وفيسبوك تحديدًا، الشبكات التي تُعتبر المنافس الأول حاليًا لتطبيق سناب شات، وبالتالي تخسر سناب المحتوى والكاميرا.

أما لو قامت سناب بإضافة خصائص مُختلفة لتلك النظارة، وهو أمر ذكره سبيغل خلال حديثه، فإنها على الأقل قد تجذب الأنظار. كما أن وجود كاميرا يعني أن مُساعدات رقمية مثل “غوغل أسيستنت” Google Assistant أو بيكسبي Bixby ستعمل بالشكل الأمثل، فالمستخدم يسأل المساعد عن رأيه في المطعم الذي يقف أمامه، وبفضل الكاميرا الموجودة على النظّارة يتم التعرّف على المطعم وعرض تقييمات على عدسة النظّارة فورًا، دون الحاجة لاستخدام الهاتف الذكي أبدًا.

النظّارات الذكيّة فئة قادمة بكل تأكيد، والواقع المُعزّز صيحة تقنية بدأت رحلتها للتو، لتنتج عن ذلك تطبيقات وأجهزة مُختلفة، نظّارات سناب قد تكون منها لو عرفت طريقة الاستفادة منها، وإلا ستكسب فيسبوك معركتها ضد سناب من جديد وذلك بفضل نظّاراتها القادمة مع حلول 2018 بنسبة كبيرة.

التصنيفات: مقالات

ضع رأيك هنا