يدعي أحد المتسللين أنه أنشأ شبكة بوت نت في غضون 24 ساعة ، مما عرّض 18000 راوتر لشركة هواوي الصينية العملاقة للاتصالات .

وقال موقع ZDNet.com يوم الجمعة إن المتسلل الإلكتروني ، الذي يدعى الاسم المستعار Anarchy ، يتباهى ببناء الروبوتات باستخدام ثغرة قديمة. وفقا لتقرير في Bleeping Computer، تم رصد هذا الروبوت الجديد لأول مرة هذا الأسبوع من قبل باحثين أمنيين من شركة الأمن السيبراني تسمى NewSky Security.

بعد هذه الأخبار، أكدت شركات أمنية أخرى بما في ذلك Rapid7 و Qihoo 360 Netlab وجود التهديد الجديد، حيث شهد انتشارا واسعا على مستوى أجهزة Huawei.

ما أدهش الباحثين في مجال الأمن هو أن شركة Anarchy قامت ببناء شبكة بوتيكية عملاقة خلال يوم واحد باستخدام ثغرة تم استخدامها من قبل CVE-2017-17215.

يمكن استخدام شبكات Botnets ، التي تشير إلى شبكات واسعة لتنفيذ هجوم رفض الخدمة الموزع (هجوم DDoS) ، وإرسال حزم ضارة من البيانات إلى جهاز وتنفيذ الشفرة عن بعد.

التصنيفات: أخبار

ضع رأيك هنا