Site Loader

أغلقت شركة تويتر تطبيق بيريسكوب Periscope، الذي جعل عمليات البث المباشر من الهواتف الذكية شائعة، بعد ست سنوات بقليل من إطلاقه، وتمت إزالة الخدمة من متاجر التطبيقات، ولن يمكن الوصول إلى معظم الميزات بعد اليوم.

ويستمر البث المباشر داخل منصة تويتر، التي تمتلك تطبيق Periscope منذ شهر مارس 2015، أي قبل أسابيع فقط من إطلاق الخدمة، حيث بدأ تطوير التطبيق في عام 2014 واستحوذت عليه تويتر قبل طرحه للجمهور.

وأعلنت تويتر عن الإغلاق الوشيك في شهر ديسمبر، قائلة: إن الاستخدام آخذ في الانخفاض، وكان التطبيق في حالة صيانة غير مستدامة لفترة من الوقت.

وأضافت: إن ترك التطبيق كما هو لم يكن جيدًا بالنسبة لمجتمع بيريسكوب الحالي والسابق أو بالنسبة لشركة تويتر نفسها.

ويظل موقع Periscope عبر الإنترنت متصلاً بأرشيف البث العام، لكنه لم يسمح بإنشاء حساب جديد منذ العام الماضي، ويظل مستخدمو التطبيق قادرين على تنزيل بياناتهم عبر تويتر.

وأصبح البث المباشر ظاهرة بين عشية وضحاها في شهر مارس 2015 مع الظهور الأول لتطبيق Periscope وتطبيق آخر يسمى Meerkat.

وبالرغم من أن Meerkat صدر أولاً، فقد تمكن Periscope من التخلص منه سريعًا بدعم من تويتر وأصبح رائدًا في البث المباشر.

ومع ذلك، بدا أن هذه الظاهرة تهدأ بالسرعة نفسها، حيث دفعت فيسبوك بشدة البث المباشر عبر خدمتها الخاصة، ولم تطور أي منصة مجتمعًا مهيمنًا حول الميزة.

وفي شهر ديسمبر 2016، أضافت تويتر القدرة على البث المباشر مباشرة من التطبيق الخاص بها، مما أدى إلى إزالة الكثير من الحاجة إلى بيريسكوب كخدمة مستقلة.

ومع اختفاء تطبيق بيريسكوب، يمكن للأشخاص البث باستخدام Twitter Live من خلال النقر على خيار الكاميرا داخل التطبيق، ويمكن للعلامات التجارية والناشرين والمبدعين البث المباشر باستخدام Media Studio.

وقال التطبيق: اليوم هو آخر يوم يتوفر فيه تطبيق Periscope، ونرحل مع امتناننا لجميع المبدعين والمشاهدين الذين ساهموا في إضفاء البهجة عبر مجتمع Periscope، ونأمل أن نراكم جميعًا مباشرةً عبر تويتر.
المصدر : https://aitnews.com