Site Loader

أعلن في العاصمة البريطانية لندن الثلاثاء تأسيس التحالف الدولي لمكافحة الجرائم الالكترونية على مستوى العالم.

ويضم التحالف حكومات دول وكبرى وكالات تنفيذ القانون بما فيها هيئة الشرطة الأوروبية “اليوربول”.

كما انضمت للتحالف شركتا مكافي وتريند مايكرو للأمن الالكتروني.

من جانبه رحب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بتأسيس التحالف الدولي.

وقال كاميرون “اضطرت حكومتنا إلى ضخ حوالي 650 مليون جنيه استرليني للمساعدة في تحسين البنية التحتية والحماية من خطر الجرائم الالكترونية، ولكن طبيعة هذا التهديد يتطلب أكثر من تحرك على الصعيد الداخلي”.

وأضاف ” التهديد يتطلب تحرك دولي ولهذا تم إنشاء التحالف الدولي للأمن الالكتروني”.

وأوضح كاميرون إنه “إلى جانب توطيد العلاقات بين الشركات والحكومات ومسؤولو تنفيذ القانون حول العالم فإن التحالف الجديد الذي لا يهدف للربح وسيرأسه وزير الداخلية البريطاني الاسبق ديفيد بلانكيت” سينمي الاستثمار في مجال التدريب وتبادل الخبرات.

وأشار كاميرون إلى أن ” الهدف من التحالف الجديد هو تحسين قدرة تنفيذ القانون الدولي والمساعدة على حماية الشركات وعملائها ضد هذا التهديد لم يسبق لها مثيل”.

ويتوقع أن يقوم الاتحاد الأوروبي بتمويل التحالف الجديد إضافة إلى بعض حكومات الدول.

من جانبه قال وزير الدولة البريطاني لشؤون منع الجريمة جيمس بروكينشير إنه على الرغم من أن الانترنت عاد بفائدة كبيرة للأفراد والشركات ولكنه منح الفرصة للمجرمين للعمل داخل حدود الدول.

وأضاف أن ” الجرائم الالكترونية مشكلة عالمية خطيرة وحتى نتصدى لها نحن بحاجة إلى شراكة قوية بين الدول في القطاعين العام والخاص”.

BBC