Site Loader

تعتزم شركة سوني طرح جهاز لاب توب جديد مزود بشاشة ثلاثية الأبعاد في أسواق الشرق الأوسط مستقبلاً. وقد أزاحت الشركة اليابانية الستار عن الموديل الجديد من سلسلةVaio-Fفي بداية هذا العام أثناء

وأوضحت شركة سوني الخليج في دبي أن المستخدم يستطيع عن طريق اللاب توب الجديد المزود بشاشة مقاس 16 بوصة التنقل بين طريقة العرض ثنائية وثلاثية الأبعاد بضغطة زر واحدة، ولكن من أجل معايشة تأثير البعد الثالث يلزم ارتداء نظارة مناسبة ذات مغلاق للرؤية.

ويتمكن جهاز اللاب توب الجديد من تحويل الأفلام ثنائية الأبعاد على أسطوانات البلوراي أو DVD في الزمن الحقيقي إلى طريقة عرض تحاكي التقنية ثلاثية الأبعاد. ولتوفير قدرة الحوسبة اللازمة لهذه العملية فإن تجهيزات اللاب توب تتضمن معالج “Sandy Bridge” جديد رباعي النواة من شركة إنتل الأمريكية وكذلك بطاقة رسوميات من شركة نفيديا، بحسب ما ذكرت الوكالة الألمانية للأنباء.

وبالإضافة إلى ذلك فقد كشفت الشركة اليابانية عن طرح أجهزة جديدة من سلسلة Vaio S وVaio C؛ حيث يأتي جهاز اللاب توب الصغير من سلسلة Vaio S مزوداً بشاشة مقاس 3ر13 بوصة ويعمل بمعالجات Core من شركة إنتل تنتمي إلى الجيل الثاني من فئة i5 و i7. وبالنسبة لوحدات التخزين تتوافر باقة متنوعة من الأقراص الصلبة للاختيار من بينها.

وتتوافر أجهزة اللاب توب من سلسلة Vaio C بشاشات مقاس 14 و5ر15 بوصة. وتعول شركة سوني في هذه الأجهزة على معالجات إنتل i5 الجديدة. وتشتمل باقة التجهيزات على قرص صلب بسعة 320 غيغابايت وذاكرة رئيسية 4 غيغابايت. وبالنسبة لبطاقة الرسوميات فقد تم استخدام بطاقة هجين Radeon بسرعة واحد غيغابايت من شركة AMD. ولم تفصح شركة سوني عن أية معلومات حول الأسعار أو الموعد الدقيق للطرح في الأسواق.

العربية